دراسة تكشف أخطاء شائعة ترتكب أثناء محاولات إنقاص الوزن

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

يصبح فقدان الوزن مهمة صعبة إذا لم نتبع النهج الصحيح ونحاول عدم ارتكاب الأخطاء الشائعة والتي تمنع فقدان الوزن على المدى الطويل.

ونشر موقع «هيلث شوتس» تقريرا يذكر فيه الأخطاء الأكثر شيوعا التي يرتكبها الأشخاص عند محاولة إنقاص وزنهم، بسبب بعض المعلومات المضللة والأهداف غير الواقعية والأخطاء الأخرى.

وتعد الوجبات غير المخطط لها من أكثر مسببات الوزن الزائد، فعندما لا تخطط للوجبات تميل إلى استهلاك الطعام من المطاعم وتناول الوجبات الخفيفة، بينما يمنعك التخطيط المنظم من تناول الأطعمة الدهنية، كما يساعد في إنقاص الوزن والحفاظ على وزن معين والتحكم في حجم الحصة اليومية وتحديد المكونات التي تستهلكها، كما تساعد في تقليل التوتر.

يعد تقليل حجم جزء مما تأكله إحدى الاستراتيجيات الرئيسية للأشخاص الذين يحاولون إنقاص الوزن، وهذه الطريقة تعمل حقًا عند القيام بها بشكل صحيح، ولكن لا يعني ذلك أن تأكل أجزاء صغيرة جدا بحيث تشعر بالجوع باستمرار، حيث إن كمية السعرات الحرارية التي تتناولها ستكون منخفضة للغاية، مما يبطئ عملية التمثيل الغذائي في محاولة للحفاظ على الطاقة المحدودة، فيصعب التخلص من تلك الكيلوجرامات الزائدة.

وتسبب تدريبات القوة في فقدان كتلة العضلات، كما يمكن أن تعزز تمارين القوة من جهود القلب، وتحسن أداء الرفع، وتطور القوة، وتعزز نمو العضلات، كما يؤدي عدم الحصول على قسط كاف من النوم لخطر زيادة الوزن أو السمنة، لأن قلة النوم تزيد من الشهية وإبطاء عملية التمثيل الغذائي، حيث يوصى بالحصول على ما لا يقل عن 6-8 ساعات من النوم المتواصل.

يعد تحديد أهداف غير واقعية مثبطا للعزيمة فمن الضروري أن تكون التوقعات منطقية وطويلة المدى مع التذكر دائما أن فقدان الوزن هو عملية بطيئة، كما أن تناول ما يسمى بالأطعمة «الصحية» مثل ألواح البروتين والعصائر والمليئة بالمكونات غير الصحية مثل الدهون المشبعة والسكر المضاف، يمكن أن تجعل رحلتك نحو فقدان الدهون أكثر صعوبة، لذلك يوصي الخبراء بالتحقق من قائمة المكونات وملصق التغذية على ظهر العبوة، ولا تنس أن تلاحظ حجم الحصة أيضا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق