ورش خيامية ولقاءات أدبية بثقافة المنيا

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أقامت الهيئة العامة لقصور الثقافة مجموعة من الأنشطة الثقافية والفنية بفرع ثقافة المنيا،

عقد نادى أدب بيت ثقافة ديرمواس ندوة بعنوان «الأدب والكوارث» وعلاقة ذلك بجائحة العصر «فيروس كورونا» وتحدث إسماعيل حلمى عن تأثيرها على الأداء الفنى من حيث القدرة على الإبداع والخوف وأثرة على الرواية والقصيدة وفنون الكتابة، كما تحدث محمد عبدالرشيد عن زمن الأوبئة وما ينتج عنه من كتابات مؤثرة في تاريخ الفنون، مثل رواية «الحب في زمن الكوليرا» لجبرائيل جارثيا ماركيز، وجائحة كورونا وظهور أصوات جديدة عن الكتابات التي عبرت عنها، المبدعون الذين أصابهم الفيروس، وما هي المفردات التي دخلت على قاموس الكتابة مع الجائحة، كما تحدث أحمد عبدالغفور عن تأثيرها على الندوات والمهرجانات وفعاليات الكتابة المباشرة وعبر الوسائط «أونلاين» وذلك بحضور نخبة من الشعراء والمبدعين بديرمواس

من خلال أنشطة الأونلاين قدم بيت ثقافة قلوصنا ورشة فنية عن إعاده تدوير خامات البيئة مع الفنانة مريان ناجى، بجانب محاضرة تثقيفية بعنوان «الشباب وضرورة الوعى» حاضرها مجدى عياد عبده، كما أعد بيت ثقافة بنى مزار محاضرة تثقيفية بعنوان «دور الام في تنمية مواهب الطفل» حاضرتها أنوار حسن على، وتحدثت عن دور الأم وكيفية إكتشاف مواهب طفلها وتنمية مهاراته، بينما قدمت مكتبة العمارية الغربية ورشة فنية تصميم أشكال فنية بورق الفوم تعبر عن عيد الحب مع الفنانة زيزى على غلاب .

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    168,057

  • تعافي

    131,211

  • وفيات

    9,512

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق