فيديو| احتجاجات عارمة بتونس بعد هدم «كشك» على رأس صاحبه

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شهدت تونس احتجاجات عارمة اليوم الثلاثاء، على خلفية  مصرع رجل تونسي وهو يغط في النوم داخل كشك لبيع السجائر خلال قيام السلطات بهدم الكشك الذى يمتلكه لمخالفته التراخيص القانونية.

 

لقى المواطن التونسي مصرعه فى الساعة الثالثة فجراً، عندما نفذت السلطات المحلية قراراً بإزالة كشك غير قانوني لبيع الصحف والسجائر في حي شعبي، وكان الرجل نائما في الكشك خلال قيام سلطات البلدية بعملية الهدم مما تسبب في وفاته، وتم التفطن إلى صاحب الكشك وهو مصاب بجروح بليغة، لينقل إلى المستشفى حيث  فارق الحياة متأثرًا بإصاباته.

 

وعلى خلفية هذا الحادث، أغلق محتجون في بلدة سبيطلة التونسية التى تقع على بعد 30 كلم من مركز ولاية القصرين، الطرق في المدينة وأضرموا النار بسيارة تابعة للبلدية، ورمى المتظاهرون كذلك الحجارة على قوات الأمن، موجهين انتقادات كبيرة لجهاز الشرطة التونسي.

 

وأعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع محمد زكري، نشر وحدات من الجيش وقوات الأمن من أجل حماية المؤسسات الحساسة في المدينة كإجراء "وقائي"، فيما كشفت الحكومة التونسية في بيان لها، عن فتح تحقيق في "ظروف وملابسات الحادثة".

 

 

وقرر رئيس الحكومة التونسي هشام المشيشي على إثر الحادثة، وفق البيان، "إقالة والي القصرين ومعتمد سبيطلة" و"إعفاء رئيس منطقة الأمن الوطني ورئيس مركز شرطة البلدية" في المدينة من مهامهما.

 

وبحسب "فرانس برس" قال أسامة الخشناوي نجل الضحية:  "لم أبلغ بقرار التدمير، وشرعت عناصر شرطة البلدية بالهدم بدون التحقق من وجود أحد في الداخل".

 

 

وأضاف "والدي الذي لم يكن يبلغ من العمر إلا 49 عاماً، قضى في الموقع. وأطلق عناصر أمن الغاز المسيل للدموع على عائلتي التي حاولت الاقتراب من الكشك لإنقاذ والدي".

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق