جنش يكشف عما قاله لأفشة بعد هدفه في نهائي القرن.. والاختلاف الذي حدث له بعد إصابته

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال محمود عبد الرحيم "جنش" حارس مرمى الزمالك إنه شعر وكأن الدنيا أظلمت فجأة بعد هدف محمد مجدي أفشة في نهائي دوري الأبطال، كما أوضح أنه توقف عن العصبية بعد ما وجده من حب كبير من لاعبي الأهلي بعد إصابته.

وصرح جنش: "كان حلمي الفوز بلقب دوري الأبطال، كنت سأتوج بكل شيء مع الزمالك".

وواصل "شعرت أن الدنيا أظلمت فجأة، لم أصدق أننا خسرنا في هذا التوقيت، كنا نتحكم في المباراة ونسير بشكل جيد واللاعبون أدوا ما عليهم وفجأة جاء الهدف".

وأكمل "لا أعرف ماذا حدث، أشعر بالضيق حتى الآن".

وتابع حول ما قاله له بعد الهدف "بعد هدف أفشة؟ كنت أشجع اللاعبين والناس ربطت أنني كنت أصرخ عليه، لكنني كنت أقول له (يلا يا أفشة عشان نلعب) كنت أريد أن يعود فريقي للعب لكي نعوض، كان ذلك بصوت مرتفع لأنه كان هناك جماهير".

وأردف "قلت له (يلا عايزين نلعب) لقد احتفل لـ 5 دقائق كاملة".

وواصل "حقه؟ ليس حقه يجب أن يمنحني الحكم هذا الوقت للتعويض".

واسترسل "توقفت عن العصبية مثل الماضي، لأنني حينما أصبت وجدت حبا كبيرا من لاعبي النادي الأهلي والجميع، لا يوجد أحد لم يتحدث معي أحد، كنت حزينا للإصابة لكنني شعرت في نفس الوقت أن تلك نعمة من الله".

وأكمل "كل من كان معي في المنتخب ومن لم يكن، وجماهير الزمالك شعرت أن هناك شيئا كبيرا حدث بإصابتي".

وأتم "حدثت مشادات بعد المباراة وكنت أمنع اللاعبين عن بعضهم البعض رغم أنني كنت أموت من الداخل، لأنها كرة قدم في النهاية".

وتوج الأهلي بطلا لدوري أبطال إفريقيا للمرة التاسعة في تاريخه على حساب الزمالك في نهائي دوري الأبطال عن الموسم الماضي بعد الفوز بنتيجة 2-1.

وتعرض جنش للإصابة في وتر أكيليس في شهر يوليو 2019 ليغيب عن نهاية موسم فريقه بجانب واستمر في الغياب حتى شارك لأول مرة في أغسطس 2020 ضد نادي مصر في الدوري.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق