اليوم السبت.. 24 مليون ناخب جزائري لهم حق التصويت في الانتخابات التشريعية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تنطلق الانتخابات التشريعية في الجزائر، اليوم السبت، حيث تعتبر الأولى بعد الحراك الشعبي الذي انطلق في 22 فبراير عام 2019، وأطاح بالرئيس الجزائري السابق عبدالعزيز بوتفليقة، في 2 إبريل من نفس العام، ويحق لـ24 مليونا و425 ألفا ناخبا، التصويت في الانتخابات النيابية، وبلغ عدد المرشحين في الانتخابات 22 ألفا و554، بينهم 12 ألفا و86 ضمن القوائم المستقلة، و10 آلاف و468 ضمن القوائم الحزبية، لانتخاب 402 نائبا.

وأعلنت سلطة الانتخابات طباعة مليار و250 مليون وثيقة انتخابية، بينها مليار و200 مليون ورقة تصويت، وحوالي 50 مليون وثيقة كمحضر فرز.

وتعد الانتخابات البرلمانية المبكرة، التي دعا لعقدها الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون في شهر مارس الماضي، هي الأخطر في تاريخ البلاد، حيث تتصادف مع ذكرى الانتخابات في عام 1990 وصعدت بالإسلاميين إلى سدة الحكم، وأدخلت البلاد في أزمة سياسية وأمنية دامت لأكثر من 10 أعوام تقريبا.

واعتبر الرئيس عبدالمجيد تبون أن «عهد الجاهلية ولى»، في إشارة إلى عهد«الكوتة» الانتخابية، مشيرا إلى أن الانتخابات التشريعية «فرصة» للتمثيل الحقيقي ونجاح من يختارهم الشعب، مضيفا أن «كل صوت له قيمته، وقال إن سلطة الانتخابات،» ملتزمة بألا يضيع أي صوت من أصوات المواطنين، مضيفا أن المهمة ليست سهلة، وسلطة الانتخابات هي صمام أمان بالنسبة للثقة التي سيضعها المواطن في مؤسسات الدولة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق