فرار 60 ألفا معظمهم مدنيون من آخر جيب لـ"داعش" في سوريا

RT Arabic (روسيا اليوم) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قالت قوات سوريا الديمقراطية اليوم الأحد، إن 60 ألفا معظمهم مدنيون فروا من آخر جيب لتنظيم "داعش" في شرق سوريا منذ بدأ الهجوم النهائي للسيطرة عليه قبل أكثر من شهرين.

وأفادت القوات بأن 5 آلاف مقاتل كانوا ضمن هؤلاء.

وصرح المتحدث باسم "قسد" كينو جبرئيل للصحفيين بأن 29 ألفا و600 شخص، أغلبهم عائلات مقاتلي التنظيم، استسلموا منذ فرضت القوات المدعومة من الولايات المتحدة والتي تقودها وحدات حماية الشعب الكردية حصارا على قرية الباغوز والمناطق المحيطة بها على نهر الفرات.

وأضاف جبرئيل أن 34 ألف مدني آخرين أجلوا من الباغوز.

إلى ذلك، ذكرت "قوات سوريا الديمقراطية" أن 1306 مسلحين قتلوا فضلا عن إصابة كثيرين في الحملة التي بدأت في 9 يناير، فيما قتل 82 مقاتلا من "قسد" فضلا عن إصابة 61 آخرين.

كما بينت أيضا أن 520 متشددا آخرين اعتقلوا خلال العمليات الخاصة التي جرت في آخر معقل للمتشددين.

ونقلت "قوات سوريا الديمقراطية"عشرات الآلاف الذين فروا من أراضي "داعش" في الأشهر الأخيرة إلى مخيم الهول شمال الشرقي سوريا، وتقول الأمم المتحدة إن المخيم يضم الآن 67 ألفا، 90 في المئة منهم نساء وأطفال.

المصدر: رويترز

محمد علي

الكاتب

محمد علي

أخبار ذات صلة

0 تعليق