الوفد تكشف أسباب رحيل كارتيرون المفاجيء عن الزمالك

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

رحل الفرنسي باتريس كارتيرون، عن تدريب فريق الزمالك بشكل مفاجئ للجميع، بعد فسخ عقده وتسديد الشرط الجزائي، رغم الاستقرار الفني والإدارة الذي يمر به القلعة البيضاء في الفترة الأخيرة.

وتولى كارتيرون تدريب فريق الزمالك في 3 ديسمبر من العام الماضي بعد رحيل الصربي ملوتن سيدرويفيتش ميتشو.

مسيرة كارتيرون مع نادي الزمالك، شهدت نجاحًا كبيرًا من الفرنسي رغم أنها لم تستمر طويلًا.

الجميع اعتاد على إنهاء الزمالك تعاقده مع المدربين وليس العكس، لذلك فإن رحيل كارتيرون كان مفاجئ وغير متوقع للجميع.

وسادت التساؤلات بعد رحيل كارتيرون من تدريب الزمالك، هل الجانب الفني أحد الأسباب؟،

أم الجانب الإداري.، أم الجانب المادي؟، وبالنظر لفترة الفرنسي مع القلعة البيضاء سنجده أنه لاقى كل الدعم من مجلس الإدارة، وهو ما غاب عن الأجهزة الفنية السابقة.

الجانب الفني

قدم باتريس كارتيرون، أداءًا مميزًا مع فريق الزمالك منذ توليه المهمة، خاصة على المستوى الإفريقي حيث استطاع التتويج ببطولة السوبر الإفريقي على حساب نادي الترجي التونسي، كما وصل إلى نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا، أمام الرجاء المغربي.

على المستوى المحلي لم تكن النتائج جيدة كثيرًا مثل الإفريقي، لكنه

استطاع التتويج ببطولة السوبر المصري على النادي الأهلي بركلات الترجيح، وكان ينافس على المركز الثاني في ظل حسم المارد الأحمر لبطولة الدوري.

الجانب الإداري

شهدت فترة كارتيرون مع فريق الزمالك استقرار ودعم كبير، من جانب مجلس الإدارة لم نراه من قبل، حيث كنا نرى تدخل دائم من رئيس النادي في عمل المدربين، لكن مع الفرنسي كان الوضع مختلفًا للغاية.

الجانب المالي

كارتيرون كان يتقاضى 2 مليون جنيه مصري مع نادي الزمالك كمرتب شهري، مبلغ ليس بالكبير في ظل ارتفاع أسعار المدربين واللاعبين في الفترة الأخيرة، وهناك بعض التقارير التي تشير إلى اقتراب الفرنسي من التعاقد مع التعاون السعودي مقابل 4 مليون دولار سنويًا، هنا سنجد أن الفارق كبيرًا بين العقدين، ويعد عامًا حاسمًا في رحيله عن القلعة البيضاء.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق