الرئيس العراقي: حادث ديالى الإرهابي محاولة خسيسة لزعزعة استقرار البلد

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وقال صالح في تغريدة عبر موقع تويتر: "عن الحادث الإرهابي الجبان على أهلنا في ديالى محاولة خسيسة لزعزعة استقرار البلد". 

© Photo / Iraqi Security Cell

وأضاف: "(الحادث) تذكير بضرورة توحيد الصف ودعم اجهزتنا الامنية وغلق الثغرات وعدم الاستخفاف بخطر داعش واهمية مواصلة الجهد الوطني لإنهاء فلوله في كل المنطقة. الرحمة والخلود لشهدائنا الابرار والشفاء العاجل لجرحانا". 

وأعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية، مقتل 11 شخصا وإصابة آخرين، جراء هجوم شنه تنظيم داعش (الإرهابي المحظور في روسيا)، على قرية بمحافظة ديالى شرقي البلاد.

وقالت، في بيان، اليوم الثلاثاء إن "المجرمين [عناصر داعش] أقدموا على تنفيذ اعتداء إرهابي على قرية الهواشة في المقدادية بمحافظة ديالى وسقط جراء الاعتداء 11 شهيدا، وعدد من الجرحى من المدنيين العزل".

ويأتي هذا الهجوم الإرهابي بعد نحو أسبوعين من الانتخابات البرلمانية المبكرة في العراق، والتي أظهرت نتائجها حصول التيار الصدري، بزعامة رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر، على العدد الأكبر من المقاعد.

وأعلن العراق، في ديسمبر/ كانون الأول 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا)، بعد نحو 3 سنوات ونصف السنة من المواجهات مع التنظيم الإرهابي الذي احتل نحو ثلث البلاد، معلنا إقامة ما أسماها "الخلافة الإسلامية".

وتواصل القوات الأمنية العراقية عمليات التفتيش والتطهير وملاحقة فلول التنظيم في أنحاء البلاد، لضمان عدم عودة ظهور عناصره الفارين مجددا، بينما تتمركز قوات الحشد الشعبي على الشريط الحدودي مع سوريا للتصدي لمحاولات تسلل عناصر التنظيم الإرهابي المتكررة.

طالع أخبار العراق اليوم عبر سبوتنيك

0 تعليق