“حصل يا افندم وإنا لله وإنا إليه راجعون”: اعتراف المتهم بقتل طفليه في ميت سلسيل.. ومحاميه يفجر مفاجأة جديدة بشأن اعترافاته (صور)

مصر فايف 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بدأت عصر اليوم الأحد، جلسة محاكمة محمود نظمي السيد، المتهم بقتل طفليه “ريان ومحمد” في القضية المعروفة إعلاميا بـ”طفلي ميت سلسيل”، في محافظة الدقهلية، والتي هزت الرأي العام في العيد الماضي، حيث اعترف محمود نظمي السيد، المتهم بقتل نجليه محمد وريان أمام القاضي بكلمات مقتضبة.

وأقر محمود نظمي بارتكاب واقعة القتل، وإلقاء نجليه من أعلى كوبري فارسكور، حيث كان يواجه “محمود” اتهامات بقتل طفليه أول أيام عيد الأضحى الماضي، بإلقائهما في نهر النيل من أعلي كوبري فارسكور في محافظة دمياط، والادعاء أنهما تعرضا للاختطاف.

وبعدما حضر المتهم من حبسه وسط إجراءات أمنية مشددة، وبدأت هيئة المحكمة في تلاوة الاتهامات على المتهم، ومنها القتل العمد وادعاء اختطاف نجليه، وفور إنتهاء المحكمة من تلاوة الاتهامات وجه رئيس المحكمة السؤال للمتهم عما إذا ارتكب الواقعة ليرد المتهم “أيوة حصل يا افندم وإنا لله وإنا إليه راجعون”.

وتواصل هيئة المحكمة، برئاسة المستشار نسيم علي بيومي، والمستشار هيثم الضو، والمستشار يحيى صادق، وبحضور عمرو الششتاوي، ومحمود محمد سوقي، وكيلا النائب العام، وأمانة سر أحمد الحنفي، سماع مرافعة عبد الستار جاد، في حين شك محامي المتهم في اعتراف موكله الذي أدلى به أمام هيئة المحكمة، بداعي تعرضه للضغط النفسي.

 

محمد علي

الكاتب

محمد علي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق