بايدن ليس ترامب ولن نسكت... البيت الأبيض يفسر قرار عدم التواصل مع محمد بن سلمان

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

© REUTERS / CARLOS BARRIA

وردا على سؤال في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض نشرته شبكة "سي.إن.إن"، حول ما يعنيه أن بايدن لا يخطط للاتصال بولي العهد السعودي ووزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان، وما إذا كانت خطوة رمزية وكيف يمكن أن تتغير العلاقات بين الولايات المتحدة والسعودية، قالت:

"ما قلته الأسبوع الماضي هو أننا نقيم علاقاتنا مع السعودية، وجزء مما قلته هو أنه سيكون لدينا اتصالات من نظير إلى نظير، وهذا يعني، كما تعرفون، أن الأسبوع الماضي أجرى وزير الدفاع الأمريكي محادثة مع محمد بن سلمان، وهذا هو التواصل الصحيح بين النظراء".

وأضافت: "نتوقع أن يجري الرئيس محادثة مع الملك في الوقت المناسب، ولكن هناك مكونات أخرى لعلاقتنا كما تعلم، وبينها حقيقة أن الرئيس بايدن على عكس الإدارة السابقة لن يتراجع أو يصمت عندما تكون لديه اعتراضات أو قلق بشأن قضايا مرتبطة بحقوق الإنسان وحرية التعبير أو أي شيء آخر".

اقرأ أيضًا: لماذا قرر بايدن الاتصال بالملك سلمان وليس ولي عهده وما معنى ذلك ودلالاته؟

وتابعت المتحدثة باسم البيت الأبيض بالقول: "وفي الوقت نفسه يوجد دور مهم يمكن أن نلعبه في علاقاتنا فيما يتعلق بالتهديدات التي تواجهها السعودية من المنطقة، وهذه العلاقة سنواصل العمل معهم عليها".

وكان مستشار الأمن القومي الأمريكي، جيك سوليفان قال إن التقرير الخاص بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي الذي سترسله إدارة الرئيس بايدن إلى الكونغرس سيشتمل على كيفية ضمان وجود مساءلة قانونية عن تلك الجريمة.

وبحسب سي إن إن قال سوليفان: "سنرفق إجابتنا بهذا الإعلان، إجابتنا الإضافية حول كيفية ضمان وجود مساءلة عن جريمة القتل تلك".

أخبار ذات صلة

0 تعليق