قطر: مبادرات السعودية الخضراء فرصة لتنسيق الجهود الدولية لحماية البيئة

مباشر (اقتصاد) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 

الرياض - مباشر: ثمّن سعد بن شريدة الكعبي، وزير الدولة لشؤون الطاقة في دولة قطر، جهود المملكة العربية السعودية وحرصها على إطلاق مبادرة الشرق الأوسط الأخضر التي نتطلع أن تكون قفزة كبيرة في مجال العمل البيئي المشترك على المستوى العالمي.

وقال سعد بن شريدة الكعبي، خلال مشاركته في قمة "مبادرة الشرق الأوسط الأخضر" بالرياض، اليوم الاثنين، إن ظاهرة التغير المناخي تلقي بظلالها على شتى أشكال ومجالات الحياة في عالمنا اليوم، ولا شك أن هذه القمة تؤكد إجماعنا على أن التعاون الدولي أهم السبل لمواجهة التحديات الناتجة عن هذه الظاهرة، وفقاً لوكالة أنباء السعودية "واس".

وأكد الكعبي، أن المبادرة فرصة مهمة لتنسيق الجهود الأقليمية والدولية للإسهام في تحقيق أهداف كبيرة من شأنها حماية البيئة، وفي مقدمتها إثراء التنوع الحيوي في منطقة الشرق الأوسط من خلال تكثيف الغطاء النباتي وحمايته والمحافظة عليه ومكافحة التصحر بالشكل الذي يسهم في إنماء العديد من الأنظمة البيئية ومكافحة ظاهرة التغير المناخي.

وأشار، إلى اتخاذ قطر التنمية البيئية وحمايتها ركيزة أساسية من ركائز رؤيتها الوطنية 2030 ، كما أنها قدمت هذا العام للأمم المتحدة اتفاقية إطارية بشأن التغير المناخي تحديثا لمساهمتها المحددة الوطنية تتماشى مع الدور الريادي والطموح الذي تسعى دولة قطر إلى إحرازه في مجال التعامل مع ظاهرة التغير المناخي، وتعزيز التنمية المستدامة.

وأضاف: "انطلاقاً من التزام دولة قطر بالتعاون الدولي لمواجهة التحديات المشتركة ونظرا للآثار الكارثية لظاهرة التغير المناخي، قامت الدولة بإعداد خطة وطنية شاملة للتغير المناخي 2030 ، تتضمن أكثر من 35 مبادرة للحد من الانبعاثات الكربونية، وأكثر من 300 مبادرة للتكيف".

0 تعليق