"خدعة ذكية" من الشرطة تمنع سرقة لوحة تاريخية بـ3 ملايين يورو!

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نقدم لكم من خلال موقعنا بوابة مصر الجديدة الخبر العاجل حيث

رتبت الشرطة حيلة ذكية لخداع لصوص، كانت على علم بأنهم ينوون سرقة لوحة تاريخية تقدر قيمتها بثلاثة ملايين يورو، من داخل كنيسة تاريخية في روما.

فقد اقتحم لصوص كنيسة القديسة مريم الكبرى البابوية، صباح الأربعاء، وسرقوا لوحة تاريخية لصلب المسيح، رسمها الفنان بيتر بروغل الأصغر في القرن السابع عشر.

لكن الشرطة كشفت في ليلة وقوع السرقة أن عقبة واحدة قد لا تمكن اللصوص من الاحتفاء بغنيمتهم، هي أن العمل الفني المسروق كان مجرد نسخة وليس أصليا.

وكانت الشرطة على علم بأن اللصوص خططوا لسرقة هذا العمل الفني المميز الذي سُرق بالفعل عام 1981، قبل أن يتم استرداده بعد بضعة أشهر.

وعندما علمت الشرطة بمخطط اللصوص الشهر الماضي، أعدت خدعتها بعناية، حيث استبدلت النسخة الأصلية من اللوحة التي كانت تعرضها كنيسة القديسة مريم الكبرى البابوية في إيطاليا، منذ أكثر من قرن، بواحدة مزيفة.

نتمني لكافة زوارنا ومتابعين بوابة مصر أن تكونوا قد استمتعوا بهذا الخبر العاجل

محمد علي

الكاتب

محمد علي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق